استشاري: السمنة تسبب العقم وتصيب الأوعية الدموية

صرح الدكتور أحمد المصري أستاذ الجراحة العامة واستشاري جراحة المناظير والسمنة وزميل كلية الجراحين الملكية بانجلترا بأن السمنة مشكلة خطيرة في المجتمعات الحديثة ولا تزال معدلات السمنة ومعدلات العقم عند الذكور في الازدياد حيث أن خفض مؤشر كتلة الجسم مهم في تحسين خصوبة الذكور وخاصة أن هناك دراسات حديثة تؤكد أن السمنة تسبب العقم .

وقال الدكتور أحمد المصرى إن التغيرات في أنماط الحياة ومن ضمنها السمنة تؤثر بشكل عام على الجسم والتي ينتج عنها قلة الحركة وزيادة الضغط العصبي وزيادة كبيرة في نسبة العقم بسبب التغيرات الهرمونية فى الجسم الناتجة عن السمنة .

وأضاف الدكتور أحمد المصرى كما أن هناك علاقة بين قلة عدد الحيوانات المنوية والسمنة حيث أن السمنة ترفع من نسبة الكولسترول الضار بالجسم، مما يؤثر على قدرة الجسم الجنسية فضلا عن إفرازات الحيوانات المنوية لذلك ننصح دائما من يعانون من ضعف وقلة الحيوانات المنوية بفحص مستوى الكولسترول والتخلص من السمنة بشكل سريع .

وأوضح الدكتور أحمد المصرى أن السمنة لها أضرار لا حصر لها على الجسم الا أن تواجد الدهون بالدم وخاصة منخفضة الكثافة يمكن أن تترسب على جدران الأوعية الدموية والشرايين مما يؤدى إلى تصلب الشرايين والإصابة بأمراض القلب بالإضافة إلى الإصابة بالكبد الدهنى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.