الرئيسية / عربي ودولي / البرلمان الاوروبي يلمح بفرض عقوبات اقتصادية على تركيا..وتركيا ترد:” ليفعل الاتحاد أقصى مايمكنه”
رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز

البرلمان الاوروبي يلمح بفرض عقوبات اقتصادية على تركيا..وتركيا ترد:” ليفعل الاتحاد أقصى مايمكنه”

لمّح رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز إلى فرض عقوبات اقتصادية على تركيا.
وذكر شولتز، في تصريحاته لصحيفة “بيلد أم زونتاغ” الألمانية أن تركيا ستكون قد تخطت الخط الأحمر إن أعادت عقوبة الإعدام من جديد، وستكون بهذا قد أنهت مفاوضات العضوية مع الاتحاد الأوروبي.
وأفاد شولتز أن الخيارات تتضمن فرض عقوبات اقتصادية على تركيا ردًا على اعتقال نواب الحزب المعارض وأكاديميين وصحفيين.
هذا وأكد شولتز أنهم يدعمون التشاور مع تركيا لمساعدة النواب المعارضين والمعتقلين بسبب حرية الفكري قائلاً: “إن استمر هذا الوضع في تركيا ستضطر أوروبا للتفكير في بعض الإجراءات والعقوبات، بما فيها فرض عقوبات اقتصادية، ويجب على تركيا إجراء تعديلات في اتفاقية الاتحاد الجمركي بنهاية العام الجاري، وإن واصلت تركيا اعتقال الصحفيين والنواب المعارضين فإن توسيع نطاق الاتفاقية سيصبح محض خيال”.
ومن جانبه وجه وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو عبارات شديدة اللهجة رداً على تلميحات شولتز، إذ تطرق جاويش أوغلو إلى إعلان مارتن شولتز خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الصيني وانج يي في أنقرة، أمس الأحد، قائلاً: “ليفعل الاتحاد أقصى ما يمكنه فيما يتعلق بالعقوبات الاقتصادية.”
وتابع الوزير التركي متحدياً رئيس البرلمان الأوروبي:”في الواقع تصريحات رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز لا تمثل أهمية كبيرة بالنسبة لنا، ليفعل الاتحاد أقصى ما يمكنه فيما يتعلق بالعقوبات الاقتصادية، كالعادة نشهد مرة أخرى ازدواجية الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي ومعاييره المزدوجة، ولسنا نحن فقط من يرى هذا بل شعبنا أيضًا يراه”.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

العراقي ميثاق صالح يحصل على جائزة القلم الحر في الاقتصاد

  كتب كريم فتحي حصل الكاتب الصحفي العراقي ميثاق صالح على جائزة القلم الحر في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *