(الحب) عملة نادرة

 

الحب هبة من الرحمن أودعها في قلوب البشر لتعم السعادة وينتشر الصفاء والأمان.

وفي أيامنا أصبح الحب كعملة نادرة الوجود لا توجد إلا في قلوب صافية تشع أملاً ودفئا. 

الحب في أيامنا يفتقد الكثير بل قلوبنا هي التي تفتقد معنى العطاء ، معنى النقاء ،معنى التسامح ومعنى النقاء والإرتقاء بالمشاعر .

ولقد كثر الحديث في الحب وكثرت قصص العشق والهوى وحكايات وأساطير ما زالت تروى إلى يومنا ، قصص حزينة وأخرى كللتها السعادة وأخرى في غيابات النسيان .

لا بد من إعادة الحب إلى قلوبنا ولمن حولنا فالحب يحتاج للفتة صغيرة ، لدفعة إلى الأمام ، وربما لوردة حمراء نقدمها لمن نحب لكلمة صادقة تخرج من القلب كالسهم تصيب ولا تخطئ ، للمسة حنان صادقة من الحب ، لإحساس صادق يسمو في اعالي السماء …حينها ستنبض قلونا حبا وستعزف أوتارنا شوقا لن ينتهي وسيمتلأ الكون بأجمل الأحاسيس والمشاعر .

فحياة بدون حب كحديقة بدون أزهار بدون ماء .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق