الإثنين , فبراير 19 2018
الرئيسية / مقالات / الدكتور أحمد سيد بدوي يكتب ..ماتم انجازه

الدكتور أحمد سيد بدوي يكتب ..ماتم انجازه

طفت هذه الجمله فى الاونه الاخيره فى وسائل الاعلام منذ اواخر العام الماضى لتدلل على انجازات السيد الرئيس خلال العامين لسابقين حتى لا تطغى الروح السلبيه لما يعانيه الوطن من ارهاب وارتفاع الاسعار وهروب السياحه الى اخره وان هذه الفتره تاسيسه قد تطول وقد يمل المواطن منها ولبث روح الامل بدانا فى سرد بعض الانجازات اتفهم هذا المنطق فى الخطاب ولكن ماحدث اثار شجونى وهى ان مسؤلى دولاب الدوله من وزراء ومحافظين ومدراء عموم وغيرهم من القيادات بدلا من العمل تحت رؤيه واحده لها خطه عمل اصبح منهجم هو ماتم انجازه ويرفع التقرير للفئه الاعلى واصبح العمل مرتبط بالتقرير لوضع الغلاف المناسب له وغاب عنا مفهوم العمل فاصبح يحق لى بعض الاستفهامات التى اتمنىان يتم الرد عليها .
اولا: ماهو التعريف الحقيقى للانجاز؟
ثانيا: الفرق بين ماتم انجازه وماكان يجب ان يتم؟
ثالثا: من المسئول عن تقييم الانجاز؟ مقدم الانجاز ام رؤساء مقدم الانجاز ام المستهدف من الانجاز؟
رابعا: هل تم تقييم الانجازمن متخذى القرارومدى فوائده؟
خامسا: هل تم تحليل الانجازات القيمه لتطبيقها على الواقع العملى ؟
سادسا:هل تم تقيم الانجاز على معدل التكلفه والمعدل الزمنى من فعله وحساب المؤثرات الاخرى عليه؟
سابعا: هل روجع وكتب على اى انجاز لا يرقى الى الانجاز بل عمل لابد من فعله؟
ثامنا: هل للمعنى المعنوى نصيب من الانجاز مثل بث التفاؤل وروح الفريق فى العمل ؟
تاسعا: ماحجم الاوراق والوقت المستهلك لاعداد تقرير ماتم انجازه؟
عاشرا: ما حجم رضانا عن ماتم انجازه؟
سؤالى الاخيرما حجم الانجاز فى ان تنشأ مستشفيات لا تجد زائريها وان تقيم احياء لا تجدقاطنيها وان تستصلح صحارى لاتجد زاريعيها.
دوعونا نصلح مفهوم ماتم انجازه يرحمنا ويرحمكم الله.

عن أحمد سيد

شاهد أيضاً

رانيا مسعود ومساراتها المتشعبة .. حكايا “خارج الصندوق” بقلم إيمان الزيات

في محاولتها للهروب من داخل الصندوق، تجتهد الكاتبة (رانيا مسعود) كي تجد مسارات أخرى يمكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *