«السوبر المصري»الأهلي يبحث عن اللقب العاشر.. المصري الساعي للأول

Spread the love

يستضيف ملعب هزاع بن زايد بمدينة العين الإماراتية، للمرة الثالثة في تاريخه بطولة كأس السوبر المصري بين الأهلى بطل الدورى والكأس والمصري البورسعيدي وصيف كأس مصر ، في تمام السادسة مساء بتوقيت القاهرة والثامنة بتوقيت الإمارات.

يدخل الأهلى المواجهة المرتقبة منتعشاً بفوزه العريض على الزمالك بثلاثية فى بطولة الدورى العام، وهو الانتصار الذى أبعد الفريق الأبيض بشكل كبير عن المنافسة على الدرع ،فى الوقت الذى دخل الأهلى بقوة فى المنافسة مع الاسماعيلى ،من أجل الحفاظ على البطولة التى يحمل لقبها.

يتسلح الأهلى فى مواجهة المصري بنجومه، بحثا عن القب العاشر في تاريخه، بعد تأكد لحاق المغربي وليد أزارو مهاجم الفريق الأساسى باللقاء ،بعد تعرضه لإصابة فى الحاجب خلال مواجهة الزمالك ،حيث أكد خالد محمود طبيب الفريق أن الإصابة لن تعيق المهاجم الدولى عن المشاركة بشكل طبيعى فى المباراة ،وهو نفس الحال للحارس محمد الشناوى الذى تعافى من ثقل الخلفية الذى تعرض له مؤخراً ،فضلاً عن جاهزية باقى نجوم الفريق وعلى رأسهم عبد الله السعيد وحسام عاشور وعمرو السولية ووليد سليمان والتونسى على معلول ،فى الوقت يدعم مؤمن زكريا الأهلى فى المباراة بعد لحاقه بالبعثة ،عقب تخلفه عن السفر مع الفريق على خلفية عدم حصوله على التأشيرة ،فى الوقت التى ستكون مواجهة المصري هى الأخيرة للاعب بالقميص الأحمر قبل تفعيل إعارته لصفوف الأهلى السعودى لمدة 6 أشهر.

فى الوقت الذى يفقد الأهلى جهود عدد من اللاعبين المؤثرين وعلى رأسهم المدافع رامى ربيعة الذى تخلف عن السفر مع الفريق لمعاناته من شد فى العضلة الضامة، وهى الإصابة التى ستبعده عن المشاركة فى المباريات والتدريبات الجماعية لمدة ليست بالقصيرة ،كما يفقد الأهلى جهود صانع العابه صالح جمعة المتخلف عن السفر لأسباب فنية وتأديبية.

من جانبه أكد حسام البدري المدير الفني للأهلي على وجود دوافع لدى فريقه للفوز ببطولة السوبر، أبرزها إسعاد جماهير الفريق الأحمر في كل مكان، خاصة أنه يثق في الدعم الكبير وتواجد الجماهير لمؤازرة الاهلي في ستاد هزاع بن زايد، وهو ما يجده في كل زيارة ومباراة يخوضها الاهلي في دولة الإمارات الشقيقة ،مشيراً الي أنه يسعى جاهدا لاستثمار الروح والأداء الذي خرج بهما الأهلي من مباراة الزمالك، واستمرار هذا الأداء والروح في حصد لقب السوبر المصري هذا الموسم ،كاشفاً أنه درس فريق المصري قبل وضع الخطة التى سيدخل بها فريقه المباراة ،خاصة وأنها أمام فريق عنيد يملك لاعبين على أعلى مستوى وجهاز فنى متمرس بقيادة حسام حسن.

على الجانب الآخر، يدخل فريق المصرى بقيادة حسام حسن مباراة الليلة بحثا عن الفوز وتحقيق لقب السوبر على حساب المارد الأحمر، وتوجه الفريق البورسعيدى إلى الإمارات قبل اللقاء بحوالى 5 أيام حتى يدخل فى أجواء المباراة مبكرا، وخاض أكثر من مران هناك وركز العميد خلال التدريبات على خطة اللعب التى تعتمد على التوازن بين الدفاع والهجوم، مع غلق المساحات أمام الأحمر والسيطرة على مفاتيح اللعب مثل مؤمن زكريا وعبد الله السعيد ووليد سليمان.

ويعتبر التشكيل الأقرب للمصرى فى المباراة، هو أحمد مسعود فى حراسة المرمى، ومحمد حمدى ومحمد شطة ومحمد كوفى وفريد شوقى وأحمد شكرى وإسلام صلاح واسلام عيسى ووليد حسن ومحمد جريندو وأحمد جمعة.

2018/01/12 3:09م تعليق 0 0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × one =