الصمت لغة الموجعين

الصمت

 
عندما تجد شخصا دائما يفضل الصمت وتتحدث عيونه بدلا من لسانه .. فأدرك أن بداخل هذا الانسان بركان من المشاعر والاحاسيس المكبوته .. بداخله أوجاع يتمنى لو يفجرها في صرخات ..
هناك نوع من البشر يدراون أحزانهم ليس على المقربين منهم فحسب بل أحيانا على أنفسهم.. هكذا بعض القلوب اختصهم الله بإحساس مفرط من أن تكون سببا لإزعاج الأخرين ..

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

حسناء فؤاد تكتب : اسميتهُ بحراً !!

ولمحتهُ جالس أمام البحر كعادتهُ .. فى يدهِ فنجان قهوته محبوبته السمراءُ … حلاها بزيادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *