الفنانة والمصممة وفاء محرز : والدي وراء عشقي وتميزي لـ”الهاند ميد” وحلمي التصدير  

 

قالت الفنانة وفاء محرز مصممة الجلود أنها تعشق الجلد الطبيعي من صغرها ، مشيرة إلى أن والدها – يرحمه الله –  كان سبب علاقة حبها القوية مع الجلد الطبيعي ، كما أنه وراء تميزها في شغل “الهاند ميد ” الذي برعت فيه جدا ولاقت إعجابا كبيرا من المختصين والجمهور . 

وأضافت : دراستى عن الملابس الجاهزة واشتغلت فترة في صناعة الملابس الجاهزة والتطريز ولكن عشقي للجلد الطبيعي كان أقوى ووجدت نفسي في صناعة الجلد بكل تفاصيله ، فصنعت

سجاد من الجلد الطبيعي والصديري والڤيست والشنط الرجالى والحريمى والمحفظة الرجالى والحريمى والحزام الحريمي والرجالى وشنطة اللاب توب وشنط رجال الأعمال بأشكال مختلفة،  والشنطه الباك .

وأعربت الفنانة وفاء محرز عن رغبتها في تصدير منتجاتها للخارج خصوصا أن أعمالها حصلت على شهادة تقدير ودروع وشهد الخبراء على روعة شغلها و”نضافة الفينش والتصميم”.

وطالبت الفنانة وفاء محرز الحكومة بالاهتمام بجودة الخامات والرقابة علي الجلود ، مشيرة إلى أنه يتم تصدير أجود الجلود للخارج ، فيما يحصل المصنعون على كميات محدودة من البواقي ، وهنا يبرز دور الدولة بتوفير المستلزمات والاكسسوارات لدعم هذه الصناعة المهمة بدلا من اعتماد المصنعين على المستورد ، مؤكدة أن شغل “الهاند ميد” يحتاح إلى رعاية الدولة لأنه لا يعمل به إلا المبدعين من المواهب الرائعة .

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.