الرئيسية / أخبار / اللجنة المصرية السودانية تختتم أعمالها (بفتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين )
اجتماع وزير الخارجية المصري والسوداني بالقاهرة

اللجنة المصرية السودانية تختتم أعمالها (بفتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين )

اختتمت ظهر اليوم  بالقاهرة أعمال اجتماعات اللجنة العليا المشتركة المصرية السودانية بحضور وزراء الخارجية والتعليم والتجارة والزراعة والنقل) فى البلدين .

وفى ختام الاجتماعات تم الإتفاق على وثيقة إستراتيجية تشمل كافة الإتفاقيات الثنائية الصادرة عن عن (31) جهة حكومية ممثلة  فى القطاعات الخمس المشار إليها.

وأثناء المراسم الاحتفالية المصغرة لتوقيع الوثيقة الإستراتيجية بالأحرف الأولى رحب وزير الخارجية المصرى سامح شكرى بالوزير السوداني إبراهيم غندور والوفد المرافق له وأعلن عن صدور قرار من رئيس الوزراء بالإفراج عن ممتلكات المعدنين السودانيين التى صُودرت العام الماضى .

وأكد شكري على أهمية المعابر وتأثيرها فى العلاقات بين البلدين وعلى مساندة مصرللسودان فى كل المحافل الدولية والإقليمية من خلال موقعها وتمثيلها فى هذه المنظمات.

ومن ناحية أخرى أكد سيادته دور الشراكة بين البلدين وأهمية الوثيقة الإستراتيجية التى ستوقع من قبل الرئيسين يوم غد الأربعاء .

وعلى الجانب الأخر شكر  البروفيسور إبراهيم غندور وزير خارجية السودان  الوزير سامح شكرى على حسن الإستقبال وكرم الضيافة وأكد فى حديثه على أن الوشائج التى تربط بين شعبى وادى النيل من الصعب أن تنفك حتى لو أراد البعض ذلك وعلينا أن نعمل على الوحدة والشراكة من أجل أبنائنا وأحفادنا…. وتأكيداً على تكليف الرئيس المشيرعمر البشير وأخيه المشيرعبد الفتاح السيسى على تقوية وترقية العلاقات بين البلدين والعمل على حل كل مايعيق وحدتنا لأننا فى عالم كبير لايحترم الضعيف .

وأشار غندور  في ختام حديثه لاتفاق الدولتين وتوافقهم تجاه كثير من القضايا الدولية والإقليمية.

وأكد على أن يكتبوا صفحة جديدة فى علاقات البلدين لا فتح صفحة جديدة.

 

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

استشاري الطاقة الحيوية أحمد شعبان يبرز أهمية تناول الطعام الصحي على الإنسان

كتبت هدي العيسوي أكد استشاري العلاج بالطاقة الحيوية والريكي والحاسة السادسة جراند ماستر أحمد شعبان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *