النائبة زينب سالم : البرلمان لم يشرع أي قانون ضد المواطن .. وتقصير المحليات ضاعف مسئوليتنا

قالت النائبة زينب سالم عن دائرة أبوكبير بمحافظة الشرقية إن البرلمان المصري بوصفه أحد الركائز الأساسية للدولة كان مستهدفا من أعداء الوطن الذين خططوا لإسقاطه ، مشيدة بجهد د. على عبد العال رئيس مجلس النواب من أجل العبور بعدد من الأزمات والمشكلات خصوصا في بداية الفصل التشريعي الحالي . 

وكشفت عضوة البرلمان عن أن جميع النواب عملوا في ظروف صعبة من أجل الانتهاء من مشاريع القوانين المكملة للدستور ، مشددة على أنهم بذلوا جهودا كبيرة لتفادي أي فراغ دستوري .

وأوضحت النائبة زينب سالم أن البرلمان جاء بعد فترة صعبة مرت بها البلاد والتلخص من حكم جماعة الإخوان الإرهابية وبدء مرحلة جديدة مع الرئيس عبد الفتاح السيسي ، وكان هناك تصميم من الجميع على تجاوز هذه الفترة على رغم ما تسببت فيه العام الأسود الذي حكم فيه الإخوان مصر من ضرر بالغ للاقتصاد وعدد كبير من المجالات الأخرى. وقالت أن مجلس النواب لم يشرع أي قانون ضد مصلحة المواطنين لأنه في الأساس الصوت المعبر عن كافة المصريين والذي يهتم بالأساس بكل ما يخدم المواطن . 

وأشارت نائبة دائرة أبوكبير بالشرقية إلى أن ما تشهده المحليات من تقصير ليس وليد اللحظة وإنما نتيجة تراكم سنوات من المحسوبيات وعدم اختيار المسؤولين على أساس الكفاءة ، مشددة على أن الدفع بوجوه شابة في المرحلة القادمة في شرايين الدولة عبر المصالح والهيئات والمؤسسات يتسق مع توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أعطى اهتماما كبيرا بالشباب من خلال تأهيل النوابغ في المشروع الرئاسي لإعداد الشباب ، ثم تكليفهم بمناصب في الوزارات والهيئات الرسمية لإعداد جيل جديد من الكوادر المصرية الشباب تتولي مواقع القيادة في المناصب المهمة ، لافتة إلى أن تقصير مسئولي المحليات عن القيام بأدوارهم تجاه خدمة المواطنين ألقى مزيدا من العبء على كاهل النواب إذ يقومون بهذه الأدوار على الرغم مما يحملونه من مهام أخرى جسيمة .

وأكدت النائبة زينب سالم أن انشغال النائب في مشكلات دائرته والضغوط التي يتعرض لها دائما من أجل حل الأزمات تؤدي إلى عدم قيامه بالدور التشريعي والرقابي الذي يعد من أهم المهام التي يجب أن يؤديها عضو مجلس النواب ، مشيرة إلى أن ذلك يتطلب تفرغ النائب للمساهمة في إعداد مشاريع القوانين وأن يرفع من على كاهله مسئولية الاشتباك مع كافة الوزارات والجهات التنفيذية لحل المشاكل التي تهم المواطن والتي تستهلك أغلب وقته  وجهده.

وأوضحت نائبة أبوكبير أنها تلتحم مع الجماهير من أهالي دائرتها وتتواصل معهم بشكل مستمر من أجل كل مشكلاتهم العامة التي تمس قطاع عريض منهم والمتعلقة في الأغلب بالخدمات ، مؤكدة وجود ثقة كبيرة بينها وأهالي دائرتها الذين يقدرون جهدها منذ أن منحوها ثقتهم ، مشيرة إلى أن معدن المواطن المصري أصيل وعندما يدرك حقيقة القضايا المثارة حوله يبدأ في تفهم أسباب اتخاذ القرارات خصوصا المتلعقة بالإجرءات الاقتصادية الأخيرة والتي سعى البعض لاستغلالها لتشويه الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة من أجل مراعاة محدودي الدخل  .   

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.