وقال كارتر “لقد بدأنا الاستعدادات لعزل الرقة”، معددا الانتصارات ضد المتشددين التي تحققت في منطقة الرقة عبر استعادة “قوات سوريا الديموقراطية” التي تدعمها واشنطن لمنبج في أغسطس 2016.

وأضاف أن المبدأ الاستراتيجي للتحالف يقول إن مهمة استعادة الرقة يجب أن تتولاها قوات محلية فاعلة علينا تحديد هويتها” والسماح لها بالتدخل .

وتابع كارتر “هذا الأمر لا يمكن أن يقوم به سوى أناس يعيشون هنا، لأننا نسعى إلى هزيمة دائمة لداعش، ولا يمكن تحقيق هزيمة دائمة عبر قوات خارجية”.