تجارب رائدة لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة ببني سويف

Spread the love

كتب ـ حنفي الفقي

تابع المهندس شريف حبيب محافظ بني سويف تجربة جمعية المنتصرين بالفشن في دعم الأشخاص ذوي الإعاقة ،والتي تميزت بعدد من الأنشطة النوعية التي يمكن أن تكون داعماً محورياً في هذا المجال ، حيث كان في استقباله نيافة الأنبا إسطفانوس مطران ببا وتوابعها ، والنائبة ميرفت ميشيل عضو مجلس النواب.

وتابع المحافظ تجربة الجمعية في إعداد قاموس للإشارات للأشخاص ذوي الإعاقة من الصم وضعاف السمع ،خاصة وأن التجربة قام  بها مجموعة من الطلاب ذوي الإعاقة ، حيث أشاد المحافظ بالتجربة لاسيما وأن القائمين على تنفيذها من  ذوي الإعاقة ضمن خطة التنمية الشاملة التي يمثل المواطن شريكاً أساسياً في تحقيقها.

وأكد المحافظ على دعمه لهذه التجربة الرائدة ،وأنه سيتم الترويج لها على نطاق واسع في كل المناسبات الهامة و الوزارات والجهات المعنية لافساح المجال لمثل هذه الأنشطة العملية التي تخدم جهود الدولة نحو التنمية التي ترتكزعلى تحقيق التكامل وتلبية احتياجات كل مواطن في كافة المستويات والمجتمعات المعيشية.

ووجه المحافظ بالإعداد لتنفيذ مبادرة لنشر ثقافة التعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقة داخل المجتمع السويفي ، لتكون “نواة  أولى في هذا المجال “تنطلق من بني سويف ، حيث كلف وكيل وزارة التربية والتعليم  ومدير إدارة شؤون الإعاقة مع وكيل وزارة التضامن الاجتماعي باتخاذ اللازم  لتعليم طلاب المدارس والمعلمين تدريجياً بدائيات لغة الإشارة وكيفية التواصل مع الأشخاص ذوي الإعاقة ، الأمر الذي سيساهم بقوة في خطة الدمج التي تنفذها الحكومة.

وتفقد محافظ  بني سويف ورشة أقامتها الجمعية لتصنيع الأجهزة التعويضية كأحد أهم أنشطة الجمعية في هذا المجال ، والتي تقوم بتصنيع أجهزة الإعاقة الحركية خاصة الأطراف الصناعية وذلك من خامات ومكونات البيئة المحلية وبآيادي الأشخاص ذوي الإعاقة.

وشاهد المحافظ جانباً من قيام الأشخاص ذوي الإعاقة من الأطفال أثناء تصنيعهم لهذه الأجهزة  وتركيبها لبعض ذوي الإعاقة ، مبديا اعجابه بهذه التجربة التي سيدعمها لتكون أكثر فعالية وتكاملية ، خاصة وأنها تعتمد على المكون المحلي والتي تدعم التنمية المستدامة.

كما تفقد المحافظ تجربة الجمعية في مجال دعم الأشخاص ذوي الإعاقة ببعض المدارس من خلال إنشاء رامبات  لذوي الإعاقة لتسهيل دخولهم للمدارس ضمن خطة المساهمة في تمكين هذه الفئة الهامة من ممارسة حياتهم العملية بشكل طبيعي.

وخلال الزيارة حرص المحافظ على تبادل الحديث مع أبناء الجمعية من الأشخاص ذوي الإعاقة وداعبهم والتقط الصور التذكارية معهم ، مؤكداً على أن المحافظة لديها خطة طموحة لتكون هي الأولى في مجال دعم هذه الفئة التي تمتلك قدرات خاصة تحت شعار “بني سويف محافظة صديقة للأشخاص ذوي الإعاقة “في إطار مبادرة الرئيس السيسي وإعلانه 2018 عاماً للأشخاص ذوي الإعاقة.

فيما أعرب مسؤولو الجمعية عن سعادتهم بهذه الزيارة التي تعتبر أكبر داعم  لاستكمال مشوارهم  التنموي والخدمي في هذا المجال ، ومؤكدين سعادة الأشخاص ذوي الإعاقة  بتواجد محافظهم معهم، والذي أدخل عليهم البسمة في مستهل عام جديد خصصه لهم الرئيس السيسي ليكون عاماً متميزاً في مجال تقديم الرعاية لهم وتمكينهم في كافة المجالات.

وبدوره أشاد عماد فاروق بجهود محافظ بني سويف في مجال دعم الأشخاص ذوي الإعاقة ، والتي من أهمها:إعداد أول قاعدة بيانات لهم ، والتي حصرت عددهم بالمحافظة والذي وصل إلى 54 ألف شخص ، وإنشاء أول موقع إليكتروني لذوي الإعاقة ، بالإضافة إلى سعيه الدؤوب لإقامة أول مصنع للأجهزة التعويضية ، بجانب إطلاق مبادرة رائدة لتوفير احتياجات هذه الفئة في كل المجالات وغيرها من الأنشطة والمشروعات الرائدة في هذا القطاع.

شهدت الزيارة حضور أحمد حمدي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي ، محمد حسام وكيل وزارة التربية والتعليم ، والمحاسب عادل ضيف الله رئيس مركز و مدينة الفشن ، سيد سعد مدير إدارة شؤون الإعاقة بالإدارة العامة لخدمة المواطنين بديوان عام  المحافظة، عماد فاروق مسؤول جمعية المنتصرين ، وعدد من التنفيذيين المعنيين.

حنفي الفقي 2018/01/11 4:25م تعليق 0 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seven + nineteen =