دراسة: الأمراض المزمنة تدفع الشباب إلى الانتحار

 

حذرت دراسة طبية من إقدام الشباب من مرضى الأمراض المزمنة ، خاصة فى المرحلة العمرية مابين 15- 30 عاما، على الانتحار، حيث يعدوا الأكثر عرضة بمعدل ثلاث مرات للإقدام على محاولة الانتحار، مقارنة بأقرانهم من الأصحاء ، وفقا لأحدث الأبحاث الطبية التى أجريت فى جامعة “واترلو”.

ووجدت الدراسة أن الحالات المزمنة – مثل الربو والسكر ومرض كرون تزيد من احتمالات الشباب في الأفكار الانتحارية بنسبة 28 % وتخطط للموت بالانتحار بنسبة 134 % ويؤدي وجود حالة مزمنة إلى زيادة احتمالات محاولة الانتحار بنسبة 363 %.

وأوضح مارك فيرو، الأستاذ في كلية واترلو للعلوم الصحية التطبيقية، أن وجود مرض مزمن قد يزيد من خطر تطور الاضطرابات النفسية، وهذا بدوره يزيد من مخاطر الافكار والخطط والمحاولات الانتحارية”، “وجود مرض مزمن واضطراب نفسي له تأثير مضاعف، مما يزيد من احتمالات الأفكار الانتحارية”.

وتشير النتائج إلى ضرورة قيام مقدمي الرعاية الصحية بالنظر في العلاقة بين الأمراض المزمنة والاضطرابات النفسية ، وتنفيذ التدخلات الوقائية المناسبة، وفقا لما ذكره فيرو.

ويعد الانتحار هو السبب الرئيسي الثاني للوفاة بين المراهقين والشباب في كندا. تظهر الدراسة في المجلة الكندية للطب النفسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.