الرئيسية / أخبار / غدًا..مصر تحتفل بـ”يوم الشهيد” في ذكرى استشهاد عبدالمنعم رياض

غدًا..مصر تحتفل بـ”يوم الشهيد” في ذكرى استشهاد عبدالمنعم رياض

 
تحتفل مصر والقوات المسلحة، غدا الخميس، بـ “يوم الشهيد” والمحارب الذى يوافق التاسع من مارس من كل عام، وهى ذكرى استشهاد الفريق عبدالمنعم رياض، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، أثناء حرب الاستنزاف تكريما له وفخرا ببطولاته التى جسدت أسمى معانى التضحية والفداء التى كانت وستظل مبعث فخر واعتزاز للقوات المسلحة المصرية على مر التاريخ.
 
وقال اللواء السيد على الغالى مدير جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب إن اختيار يوم 9 مارس ليكون يوما للشهيد يأتى تأكيدا على أن جميع أفراد القوات المسلحة يتمنون الشهادة، حيث أن الفريق أول عبدالمنعم رياض، ضرب أروع مثال على ذلك، بالرغم من أنه كان رئيسا لأركان حرب القوات المسلحة فى ذلك الوقت إلا أنه كان دائما فى الصفوف الأمامية تأكيدا على أن مكان القادة الحقيقي فى الصفوف الأمامية وسط الجنود الأبطال الأمر الذى أدى لاستشهاده.
 
وأضاف: من هنا جاء اختيار 9 من مارس من كل عام ليكون يوما تحتفل به مصر بذكرى شهدائها الأبطال واتخذت من استشهاده رمزا وتأكيدا على أن نيل شرف الشهادة يتوق له جميع قادة وضباط وضباط صف وصناع عسكريين وجنود القوات المسلحة، وهذا ما نراه واضحا يوميا من تضحيات أبطال القوات المسلحة بحياتهم فنجدهم يتسابقون على نيل شرف الشهادة والتضحية بحياتهم من أجل أن يحموا وطنهم”.
 
وحول خطة الاحتفال بـ “يوم الشهيد والمحارب القديم” هذا العام.. أوضح اللواء السيد على الغالى أن التخطيط الجيد والأخذ بالأسباب هو سمة النجاح، وهذا ما تعلمناه بالقوات المسلحة، مشيرا إلى أن لدى “جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب” خطة شاملة للاحتفال بيوم الشهيد والمحارب القديم فى جميع محافظات الجمهورية، حيث سيقوم القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ورئيس اركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية، ومدير جمعية المحاربين القدماء وكبار قادة القوات المسلحة وبعض القادة السابقين بوضع أكليل من الزهور على قبر الجندى المجهول غدا.
 
وأضاف أنه سيتم إقامة شعائر صلاة الجمعة يوم 10 مارس، بمسجد المشير طنطاوى، بحضور القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ورئيس أركان حرب القوات المسلحة، فضلا عن إقامة مهرجان رياضى بجهاز الرياضة للقوات المسلحة يوم الإثنين 13 مارس الجارى، تقام فيه مباريات ودية فى كرة السلة، ورفع الأثقال، وتنس الطاولة، والعدو بالكراسي المتحركة، (التتابع) بين فرق الجمعية، وتقديم عروض للموسيقات العسكرية.
 
وأشار إلى أنه سيتم أيضا إقامة معرض فنى للمحاربين القدماء بفرع الوفاء والأمل خلال الفترة من 16 وحتى 26 مارس الجارى، وعقد ندوة تثقيفية بمسرح الجلاء بحضور القائد العام ورئيس الأركان،وتكريم بعض قدامى قادة القوات المسلحة وأسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية، والأم المثالية على مستوى أسر الشهداء.
 
كما تم إصدار العدد “53”من مجلة الوفاء والتى تصدرها جمعية المحاربين القدامى، وتنظيم زيارة لأسر الشهداء إلى مقابر شهداء الجيشين الثانى والثالث، فضلا عن تكريم أسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية فى جميع محافظات الجمهورية، وزيارة مصابي العمليات الإرهابية المقيمين بالمستشفيات العسكرية وفرع الوفاء والأمل، وتنفيذ زيارات لأسر الشهداء وأعضاء الجمعية إلى المزارات والمتاحف العسكرية.
 
وأوضح مدير جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب أن الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي، أصدر توجيهاته بتكريم أسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية، بالشكل الذى يتناسب مع التضحيات التى قدموها فداء للوطن مع التطوير الدائم والمستمر لأوجه التكريم والتواصل معهم فى مكان إقامتهم فى جميع محافظات الجمهورية، كما أمر بمضاعفة قيمة الإعانات والمساعدات لمصابي العمليات الحربية وأسر الشهداء.
 
وحول الخدمات التى تقدمها جمعية المحاربين القدماء، قال اللواء السيد على الغالى إنه يتم صرف إعانات ثابتة شهرية للمصابين والمستحقين من أسر الشهداء من ذوى المعاشات المحدودة وطبقا للائحة الجمعية، كما يتم صرف بدل مرافق شهريا للمصابين الذين لهم قرار طبي بأحقيتهم فى مرافق وطبقا للائحة الجمعية،وتقدم الجمعية المساعدات المادية للمستفيدين من أسر الشهداء وأعضاء الجمعية “إعانات عاجلة، إعانات زواج، إعانات الوفاة، والسلفة” بعد عمل بحث ميدانى وطبقا للائحة الجمعية.
 
وأضاف أن الجمعية تقوم أيضا بصرف الأجهزة التعويضية “مرتبة اسفنجية، دورات مياه إفرنجية،العصا والنظارة، وسماعة الأذن، قطع غيار الكراسي المتحركة” للمصابين، وصرف هدايا عينية ومادية خلال الاحتفالات التى تنظمها فى كافة المحافظات خلال العام،والمرور الشهرى على مصابي العمليات الإرهابية بالمستشفيات والعمل على حل مشاكلهم، كما تقدم خدمة توفير عربة “تكريم الإنسان”لجميع أعضائها مجانا.
 
وأشار إلى أن الجمعية تنظم 3 رحلات عمرة وحج سنويا لأسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية وأعضاء الجمعية، فضلا عن تقديم الرعاية الطبية الشاملة مع الإقامة والإعاشة لمصابي العمليات الحربية خلال الحروب المختلفة، وحرب 1973 أو أثناء الخدمة بالإضافة إلى مصابي وزارة الداخلية ومتحدى الإعاقة من المدنيين، كما تساعد المصابين فى ممارسة الأنشطة الرياضية بالنادى الرياضى للجمعية بفرع الوفاء والأمل من خلال 5 فرق رياضية للمصابين وهى “السباحة-تنس الطاولة-كرة السلة-رفع الأثقال-ألعاب القوى”.
 
وتوفر الجمعية للموهوبين فنيا من المصابين الأدوات والخامات اللازمة لممارسة موهبتهم “أعمال النحت والخزف والمصنوعات الجلدية وأعمال التطريز، والرسم على الزجاج”، وتنظيم معرضين فنيين اثنين سنويا لعرض منتجاتهم خلال احتفالات القوات المسلحة ب “يوم الشهيد والمحارب القديم” و”احتفالات أكتوبر”. كما يتم تكريم الأم المثالية لأسر الشهداء ومصابي العمليات خلال الندوة التثقيفية بمناسبة “يوم الشهيد والمحارب القديم”، وتنظيم رحلات لمصيف الجمعية الدائم بأبى قير، وتنظيم رحلات اليوم الواحد للمزارات والمتاحف العسكرية لأسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية، مشيرًا إلى أنه يتم التواصل المستمر مع أسر الشهداء ومصابي العمليات وأعضاء الجمعية من خلال أفرع الجمعية المنتشرة.
 
وقال اللواء السيد على الغالى إن جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب تأسست فى أبريل 1951 وإذا تحدثنا عن دور جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب على المستوى العربي، فقد قامت بتأسيس الاتحاد العربي للمحاربين القدماء عام 1960، ومقره القاهرة ويتم عقد الجمعية العمومية للاتحاد العربي كل عام فى أحد البلدان الأعضاء وقد انضم لهذا الاتحاد 18 دولة عربية بإجمالى 23 جمعية ومؤسسة تعمل فى هذا المجال، وانعقدت الجمعية العمومية فى مصر 6 مرات، واخر انعقاد للجمعية العمومية للاتحاد العربي للمحاربين القدماء رقم 26 بالمملكة الأردنية الهاشمية خلال الفترة من 15 وحتى 23 أبريل الماضى، وتمت الموافقة بالإجماع على مشروعات القرارات المقدمة من جمعية المحاربين القدماء، وضحايا الحرب والمقترح فيها تنمية وتطوير العلاقات بين جمعيات قدامى المحاربين وجيل الشباب، التصدى بكل الوسائل المتاحة للحد من انتشار المخدرات،توحيد الصف العربي لمناهضة الإرهاب والتطرف بكل اشكاله، إعادة دمج المحاربين فى الحياة المدنية فى أعقاب النزاعات المسلحة بالوطن العربي.
 
وبالنسبة لدور الجمعية على المستوى العالمى، فقد انضمت إلى الاتحاد العالمى للمحاربين القدماء عام 1953، ومقره باريس وأصبحت عضوا مؤسسا فى الاتحاد العالمى ويتم انعقاد الجمعية العمومية للاتحاد كل 3 سنوات وانعقدت الجمعية العمومية رقم 28 ببولندا خلال الفترة من 31 أغسطس وحتى 4 سبتمبر 2015، ووافقت بالإجماع على مشروعات القرارات المقدمة من جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب والمقترح فيها تبادل المعلومات والخبرات بين جمعيات المحاربين القدماء، تبادل التسهيلات التى تمنح للمحاربين القدماء بين الجمعيات الأعضاء فى الاتحاد العالمى، القضاء على الإرهاب ضرورة ملحة وعاجلة، مساندة كبار السن من المحاربين وضحايا الحرب ومصابي العمليات الحربية، كما تم أيضا الموافقة على مقترح جمعية المحاربين القدماء المصرية والخاص بالتعاون بين الجمعيات الأعضاء فيما يخص تبادل المعلومات فى مجال تكنولوجيا تصنيع الأجهزة التعويضية للمحاربين القدماء، وإن دل هذا إنما يدل على ثقل جمعية المحاربين القدماء المصرية ودورها الفعال عالميا لخدمة المحاربين القدماء.
 
وأوضح اللواء السيد على الغالى مدير جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب أن الجمعية تستقبل زيارات وفود من الجمعيات أعضاء الاتحاد العربي والعالمى للمحاربين القدماء ووفود أفريقية لكى يتم تبادل الخبرات بينها وبين جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب وكان أخرها زيارة وزير الدولة لشئون المحاربين لدولة أوغندا.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

استشاري الطاقة الحيوية أحمد شعبان يبرز أهمية تناول الطعام الصحي على الإنسان

كتبت هدي العيسوي أكد استشاري العلاج بالطاقة الحيوية والريكي والحاسة السادسة جراند ماستر أحمد شعبان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *