الرئيسية / أخبار هامة / “لجنة زكاة مسجد عمر بن عبدالعزيز” .. نموذج متفرد للعمل الأهلي في بني سويف

“لجنة زكاة مسجد عمر بن عبدالعزيز” .. نموذج متفرد للعمل الأهلي في بني سويف

نجحت لجان الزكاة أن تحجز لنفسها مكانة متميزة بين كيانات العمل الأهلي، بما تمتلكه من سمعة طيبة، وقدرة إحترافية علي توظيف ما يتوافر لديها من إمكانيات مادية، تتمثل في أموال الزكاة والصدقات، فهي الامتداد الطبيعي لفكرة بيت المال، الذي يرجع تاريخ إنشاءه إلي عهد أمير المؤمنين الفاروق عمر بن الخطاب، الذي تم تغيير مسماه في سنة 1971؛ ليكون بنك ناصر الاجتماعي، الذي لا يخضع لقانون البنوك الأخرى في نظام الفوائد وخلافه، ولتكون لجان الزكاة التابعة له بمثابة الكيان الخيري، الذي تشرف عليه وزارة التضامن الاجتماعي.
وعلي الرغم من أن لجنة زكاة مسجد عمر بن عبدالعزيز، حديثة في إشهارها تحت رقم ٤٠٥١ لسنة ٢٠١٠، إلا أنها نجحت بمساهماتها أن تكون عمدة لجان زكاة بني سويف، وساعدها في ذلك وجود مجلس إدارة برئاسة المستشار أحمد عبدالجواد، الذي يتفاني ورفاقه من أعضاء المجلس في أعمالهم، علاوة علي إرتباط اللجنة بأحد أشهر مساجد المحافظة.
تحسين حياة المواطنين
أكثر ما يميز لجنة زكاة مسجد عمر، بحسب المستشار أحمد عبدالجواد، أنها تحرص علي أن تصب كل أعمالها في خانة تحسين حياة المواطنين كافة، وأنها تعتمد الأسلوب الاحترافي في العمل الأهلي، بما يترتب عليه تعظيم آثار ما تمتلكه هذه اللجنة من موارد، وأن هذا العمل الاحترافي المدروس جيدا، يمثل أحد أهم أسباب زيادة إقبال المتبرعين من فاعلي الخير، لأنهم يدركون جيدا أن تبرعهم بأموال الزكاة والصدقات إلي اللجنة، هو القرار الصائب فالتجربة أثبتت لهم أن أموالهم تصل إلي المستحقين بكل احترافية وأمانة.
تحرص اللجنة منذ بداية أزمة كورونا أن تكون دوما إلي جوار المحتاجين، خصوصا أن تداعيات هذه الأزمة طالبت آلاف الأسر في مختلف مدن وقري بني سويف، وأنه في سبيل تخفيف هذه التداعيات تقوم اللجنة علي التواصل مع كافة الجهات، وذلك في سبيل الوصول بمساعداتها إلي الأكثر احتياجا، خصوصا أنه هناك من العزب الصغيرة، التي لا يجد فقرائها من يحنو عليهم، فالوصول إلي المستحقين يعد الهم الأول لكل القائمين علي اللجنة.
مساعدات غذائية
وبالفعل، نجحت اللجنة، والكلام لـ “رئيس مجلس الإدارة”، في تحقيق نجاحات ملموسة بفضل تبرعات أهل الخير منذ بداية أزمة كورونا، بحيث نجحت في توزيع نحو 10 آلاف شنطة سلع غذائية علي فقراء عشرات العزب والقري بمختلف مراكز المحافظة، و1000 شنطة علي عمال التربية والتعليم (المكافأة) والعمالة غير المنتظمة المتضررة من أزمة كورونا، وأن اللجن مستمرة في توزيع 100 شنطة سلع غذائية يوميا (تقدر تكلفة الشنطة بنحو 100 جنيها).
وفي سياق متصل، تم توزيع لحوم 5 عجول بلدي تم ذبحهما كتبرع من فاعل خير، وكذا توزيع 1000 لجم لحوم مجمدة، و1000 دجاجة و1000 بطةعلي الأسر المحتاجة بالمناطق، التي لم يتم تغطيها من خلال الجمعيات والمؤسسات العاملة في المحافظة.
لا يتوقف الأمر علي السلع الغذائية التي يتم توزيعها علي فقراء العزب والقري، بل تقوم اللجنة منذ بداية رمضان علي توزيع 400 وجبة إفطار و400 وجبة سحور يوميا علي نزلاء مستشفيات العزل والصدر والحميات والتخصصي ومرفق الإسعاف، ذلك المرفق الذي نحرص علي زيارتهم بشكل دوري للشد من أزرهم، علما أنه يتم الاستعانة بطباخين مهرة لطهي وتجهيز هذه الوجبات، وذلك تحت إشراف مباشر من مجلس إدارة اللجنة، حتي تخرج الوجبات بالمستوي اللائق.
سقاية الفقراء
وتقوم اللجنة، وفقا لـ”أحمد عبدالجواد”، علي تنفيذ مشروع “سقاية الفقراء”، الذي يستهدف توصيل المياه إلي منازل الفقراء المحرومين من مياه الشرب سواء الوصلات المنزلية أو وصلات الشوارع 4 بوصة، وأن اللجنة انفقت خلال هذا الشهر فقط نحو 110 آلاف جنيه لتنفيذ وصلات مياه منزلية بالعديد من العزب والقري بالمحافظة، وأن اللجنة تولي هذا الأمر اهتمام ملحوظ، لما يمثله من ثواب كبير للمتبرعين، فتوفير مياه الشرب للأسرة الفقيرة بمثابة إحياء لهم.
واشتباكا مع أزمة كورونا، نجحت اللجنة بدعم وتبرعات أهل الخير في توفير مستلزمات طبية وأجهزة وأدوات وقائية طبية إلي مستشفيات العزل والصدر والحميات بنحو 200 ألف جنيها، بالإضافة إلي وضع سيارة نقل الموتي و24 مقبرة صدقة تحت تصرف المؤسسات الصحية القائمة علي مواجهة أزمة كورونا، بحيث تقوم السيارة علي نقل الموتي من مستشفيات العزل بالمنيا وأسيوط وغيرها إلي بني سويف مجانا 100%، ويتم الاستعانة بمقابر الصدقة لدفن ضحايا كورونا في حال عدم وجود مدفن لها.
الغارمات والمرضي
ولم تعطل زيادة الطلب علي المساعدات الغذائية والصحية والوقائية مساعي اللجنة، كما يقول المستشار أحمد عبدالجواد، في فك الكرب ودفع ديون الغارمات أو المساهمة في تخفيف آلام المرضي، حيث دفعت اللجنة خلال الشهر نحو 50 ألف جنيه لفك كرب الغارمات بدفع ما عليهن من ديون ما انقذهن من السجن، وتم دفع قرابة 20 ألف جنيه كمساهمة في إجراء عدد من العمليات الجراحية لحالات غير قادرة، ما ساهم في انقاذ حياة المرضي.
وقامت اللجنة أيضا علي توزيع مساعدات نقدية علي نحو 300 أسرة تضررت بشكل مباشر من تداعيات أزمة كورونا بإجمالي مساعدات تقدر بنحو 100 ألف جنيه، ووفرت ملابس جديدة لأطفال نحو 200 أسرة من هذه الأسر المتضررة من الأزمة الأخيرة، وهذا كله يضاف إلي الكفالات التي تصرف شهريا لنحو 100 مستفيد بواقع 200 جنيه للأسرة، علاوة علي المساعدة في زواج اليتيمات، حيث قامت اللجنة بشراء أجهزة منزلية مؤخرا بنحو 20 ألف جنيه للمساعدة في تجهيز الفتيات المقبلات علي الزواج.
منفذ السلع المدعمة
وكانت اللجنة، بحسب رئيسها، حريصة علي افتتاح منفذ لبيع السلع الغذائية بأسعار مدعمة لمعاونة الأسر الفقيرة ومحاربة الغلاء وجشع بعض التجار، بحيث يوفر المنفذ كافة السلع الغذائية بأسعار مدعمة قد تقل في بعض الأحيان عن أسعار الجملة، لما توفره اللجنة والمتبرعين من دعم في هذه السلع.

عن yehyia soot

شاهد أيضاً

«صوت الشعب» مهنئًا الإعلاميين: «أنتم قادة الفكر والرأى»

      وجه المستشار أحمد حسين البراوي، رئيس حزب صوت الشعب، التهنئة إلى الإعلاميين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *