الجمعة , يناير 24 2020
الرئيسية / أخبار / مبادرة صندوق الإدمان “أوعى تجرب” تصل بورسعيد

مبادرة صندوق الإدمان “أوعى تجرب” تصل بورسعيد

استمراراً لتنفيذ العديد من المبادرات والفعاليات للتوعية بأضرار تعاطي المخدرات، واصل صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي برئاسة غادة والي وزيرة التضامن إطلاق المبادرات التوعوية بأضرار تعاطي المخدرات “أوعى تجرب”.

وتم إطلاق المبادرة داخل استاد بورسعيد لتوعية أكثر من 2000 مشجع من الشباب أثناء مباراة النادى المصري ونادي نهضة بركان المغربي تحت شعار “انت اقوى من المخدرات” وذلك تحت رعاية غادة والي رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطي.

وقال عمرو عثمان مساعد وزير التضامن -مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي إن المبادرة تستهدف توعية الشباب من أضرار تعاطي المخدرات من خلال توزيع مطبوعات تتضمن الآثار السببية للإدمان، وكذلك تصحيح المفاهيم المغلوطة والأفكار الخاطئة عن التعاطي من كون المخدرات تساعد على القدرة البدنية وأنها تعمل على تنشيط الذاكرة وتساعد على نسيان الهموم وغيرها من المفاهيم الخاطئة لدى البعض.

وأشار عثمان إلى أهمية التركيز على الرياضة في الوقاية من المخدرات، مؤكدا أن المبادرة تلقي الضوء على الخدمات التي يقدمها الخط الساخن لعلاج الإدمان “16023” سواء كانت خدمات المشورة أو العلاج بالمجان وفي سرية تامة.

من جانبهم، لاقت المبادرة قبولا كبيرا من جانب الشباب من خلال التفاعل معها، فيما وزع المتطوعون لدى الصندوق مطبوعات على الشباب خلال المباراة تتضمن الأضرار السلبية لتعاطي المخدرات، وحمل الأطفال بحمل لافتات تحمل صورة محمد صلاح مهاجم المنتخب المصري ضمن حملة “أنت أقوى من المخدرات”.

يشار إلى أن صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي كان قد أطلق خلال الأيام الماضية مبادرة للتوعية بأضرار تعاطي المخدرات تحت عنوان “أوعى تجرب” تستهدف أيضا المصطافين على الشواطئ والمدن بالمحافظات الساحلية وأسرهم.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

الدكتور طارق شوقي يستعرض تجربة مصر في تطوير التعليم بمنتدى التعليم العالمي في لندن

صوت الشعب شارك الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، في فعاليات منتدى التعليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.