محافظ بني سويف: 514 لجنة لاستقبال مليون و800 ألف مواطن بالاستفتاء على الدستور

تقرير – محمد شعبان

أعلن المستشار هاني عبد الجابر، محافظ بني سويف، عن تجهيز 482 مقرا انتخابيا يضم 514 لجنة فرعية لاستقبال ما يقرب من مليون و800 ألف مواطن ممن لهم حق التصويت والاقتراع بجميع مدن ومراكز المحافظة، للاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث يبلغ عدد اللجان العامة على مستوى المحافظة 9 لجان منها 3 لجان بمركز ومدينة بني سويف و6 لجان بكل من: الواسطى، ناصر، وسمسطا، إهناسيا، وببا، والفشن.

وأكد محافظ بني سويف أنه جار تنفيذ خطة استعدادات محكمة للاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث تشمل محورين وهما: توفير التجهيزات والتسهيلات اللازمة لخروج عملية التصويت بالشكل اللائق، فيما يتضمن المحور الثاني توعية المواطنين بأهمية الخروج للاستفتاء، وأنه واجب وطني وحق دستوري، وأهمية المشاركة الإيجابية لإستكمال مسيرة العطاء والتنمية، وأن المرحلة القادمة تستلزم التكاتف والتضافر والانتماء للوطن لكي نجني ثمار جهود التنمية في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال رئاسة المحافظ للاجتماع الموسع الذي عقده بديوان عام المحافظة لمناقشة استعدادات المحافظة لعملية الاستفتاء والتصويت على التعديلات الدستورية، وذلك بحضور العقيد محمد جمعة حجازي، المستشار العسكرى للمحافظة، والدكتور عاصم سلامة، نائب المحافظ، والسكرتير العام اللواء عصام العلقامي، والسكرتير العام المساعد اللواء تامر أبو النجا، والأستاذ محمد عطية، مدير عام إدارة الاتصال السياسي بالمحافظة، ورؤساء الوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة، ووكلاء الوزارات ومديري عموم المديريات والمصالح الحكومية، والإدارات المعنية.

وناقش المحافظ الاستعدادات الخاصة بعملية الاستفتاء، وخطط القطاعات التنفيذية، والآليات والخطوات العملية التي يتم تنفيذها لرفع حالة الاستعداد القصوى، والمراجعة الميدانية للتجهيزات اللازم توافرها بالتنسيق مع الجهات المعنية والمختصة، ومراجعة مهام غرف العمليات الرئيسية والفرعية التي يتم تشكيلها على مستوى الدواوين العامة لمديريات الخدمات والوحدات المحلية، والوحدات الخدمية بالقرى لمتابعة سير عملية التصويت على مدار الساعة ولتذليل جميع المعوقات الطارئة أولا بأول.

كما ناقش مع رؤساء الوحدات المحلية الآليات الخاصة بالتنسيق مع رجال القوات المسلحة وأجهزة الأمن بشأن خطة استلام المراكز واللجان الانتخابية وتوزيع القوات، مشددا على أهمية مراجعة المقار واللجان الانتخابية للتأكد من توافر جميع الاحتياجات والمتطلبات اللازمة بها استعدادا لعملية الاستفتاء من خلال إعداد نموذج موحد متضمن هذه الاحتياجات “الكهرباء – الإضاءة – التهوية – النظافة”، بحيث يسهل من خلاله المراجعة الدورية للمقار والتأكد من توافرها، وذلك لخروج الاستفتاء بكل يسر وسهولة ولسرعة التعامل مع أي مواقف طارئة بخصوص المقار الانتخابية سواء العامة أو الفرعية.

وشدد عبد الجابر على ضرورة مراجعة الترتيبات النوعية المتعلقة بتوفير جميع سبل الراحة والتيسير لبعض الفئات، وفي مقدمتها ذوي الإعاقة وكبار السن لممارسة حقهم في الإدلاء بأصواتهم بيسر مثل الممرات والكراسي المتحركة وغيرها، مع مراجعة القدرة على التعامل السريع مع أي تقلبات في الطقس في فترة الاقتراع للتيسير على المواطنين.

وأكد المحافظ أهمية ذهاب المواطنين إلى صناديق الاقتراع وممارسة حقهم الدستوري انطلاقا من المسئولية الوطنية التي توجب علينا الاصطفاف من أجل استكمال الجهود نحو التنمية وبناء الوطن والحفاظ على أمنه واستقراره، مشيرا إلى أن كل أجهزة الدولة تعمل جاهدة على تسهيل وتيسير عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية لكل المواطنين في المدن والقرى والعزب والنجوع، وخروج للاستفتاء في أفضل صورة ممكنة بما يليق بمكانة مصر وحضارة شعبها العريق.

مقالات ذات صلة