مدينة بدر تبدأ ببناء أكبر مكان للسياحة العلاجية فى الشرق الأوسط وإفريقيا

أكد المهندس عمار مندور، رئيس جهاز مدينة بدر، أنه سيتم البدء فى أعمال تنفيذ أكبر مدينة طبية للسياحة العلاجية فى مصر والشرق الأوسط وإفريقيا، باستثمارات تقدر بنحو 20 مليار جنيه.

وقال رئيس الجهاز، فى بيان صحفى اليوم الجمعة، إن نسبة 90% من استثمارات المشروع مصرية، وتمت المعاينة الأولية لموقع المشروع، وسيقدم فى المدينة الطبية أحدث ما توصلت إليه علوم الطب فى العالم، والتقنيات الحديثة فى الأجهزة الطبية، مشيراً إلى أنه من المقرر أن تضم المدينة الطبية 13 معهداً متخصصاً فى مختلف العلوم الطبية بطاقة استيعابية 2000 سرير، ومهبطا للإسعاف الطائر، ومستشفى تعليميا، وحدائق إستشفاء طبيعية، ومشتلاً للنباتات الطبية.

وأكد رئيس الجهاز، أنه أعطى تعليماته لجميع إدارات الجهاز المعنية لإنهاء كافة الإجراءات اللازمة، وتسهيل كل ما يُطلب للمشروع، لأنه يعد من المشروعات القومية فى مصر، وسيوفر فرص عمل كثيرة للشباب، وأهالى المدينة على وجه الخصوص، معبراً عن سعادته لوجود مثل هذا المشروع الضخم فى المدينة.

وفى سياق متصل، قال الدكتور محمد سليمان، الأمين العام لجامعة بدر والمدينة الطبية، إن المدينة ستدار بأحدث نظم الإدارة فى العالم لتقديم خدمة جيدة للمريض المصرى والأجنبى، مضيفاً أنه سيتم تخصيص 10% من نسبة الأسِرَّة لعلاج غير القادرين من المواطنين المصريين.

وأضاف الأمين العام لجامعة بدر، أن مساحة المشروع 109 أفدنة، وسيتم بدء الخدمة الطبية فى المرحلة الأولى للمشروع، بعد 30 شهراً من تاريخ البدء فى التنفيذ، مشيراً إلى أنه من المقرر الانتهاء من تنفيذ المشروع بالكامل بعد مرور 5 أعوام من بدء التنفيذ، وأن مجلس إدارة المشروع سيستعين بأكبر الشركات والخبرات الأجنبية فى إدارة المدينة فى الــ 5 أعوام الأولى، بجانب الخبرات المصرية بالخارج، وذلك لحين تدريب المصريين من الأطباء والموظفين والعاملين بالمشروع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.