وزير الخارجية يزور بوروندي غدا لمناقشة القضايا الإقليمية

Spread the love

يتوجه وزير الخارجية سامح شكري صباح غد الثلاثاء إلى العاصمة البوروندية بوجمبورا لبحث العلاقات الثنائية مع بوروندي وسبل تعزيزها فضلا عن مناقشة عدد من القضايا محل الاهتمام المشترك.

وصرح المستشار أحمد أبوزيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية اليوم الاثنين بأن الزيارة تأتي في إطار الاهتمام الخاص الذي توليه مصر بدعم وتعزيز علاقاتها مع دول حوض النيل والقارة الأفريقية بشكل عام فضلا عن حرص مصر على إعطاء دفعة للعلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين في كافة المجالات والتنسيق الثنائي تجاه عدد من القضايا محل الاهتمام المشترك وعلى رأسها ملف مياه النيل والأوضاع في القارة الأفريقية.

واشار المتحدث إن الوزير سامح شكري سوف يلتقي خلال الزيارة بكبار المسئولين في بوروندي وعلى رأسهم الرئيس بيير نكورونزيزا وسيجري مباحثات مع وزير الخارجية ورئيسي غرفتي البرلمان بالإضافة إلى افتتاح عدد من المشروعات التنموية المقدمة من مصر إلى بوروندي في إطار برامج ومشروعات الدعم التي تقدمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية إلى الأشقاء في الدول الأفريقية.

وحول طبيعة ومستوى العلاقات المصرية البوروندية أوضح أبوزيد أن مصر كانت أول دولة عربية وإسلامية تقيم علاقات دبلوماسية مع بوروندي عقب استقلالها عام 1962 حيث تم افتتاح السفارة المصرية في بوجمبورا عام 1964 مشيرا إلى أن مصر حرصت على دعم بوروندى ثنائيا منذ ذلك الوقت في كافة المجالات خاصة في كافة المجالات التنموية حيث تم تقديم المنح والمساعدات والدورات التدريبية التي تسهم في بناء القدرات ونقل الخبرات للأشقاء في بوروندي كما حرصت مصر على دعم بوروندي لتحقيق الأمن والاستقرار في فترات التوتر السياسي الداخلي لاسيما خلال عضوية مصر فى مجلس الأمن عامي 2016 و2017 وعضويتها الحالية بكل من مجلس السلم والأمن الأفريقى ومجلس حقوق الإنسان.

نورهان عمرو 2018/04/16 1:19م تعليق 0 0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

four − one =