وكيل نقابة العلميين يتهم النقيب السابق باقتحام مقر النقابة

كشف الجيولوجى محمد غريب أبو عميرة، وكيل ثانى نقابة المهن العلمية، أن الدكتور السيد عبد الستار المليجى، النقيب السابق، حاول منذ قليل، اقتحام مقر النقابة، وبصحبته “بودى جارد”، وموظف الأمن الخاص به، الذى تم إنهاء عمله بالنقابة، والمحامى الخاص به، ما أدى إلى حدوث اشتباكات بينه والنقيب والمصاحبين له، والدكتور عبد الغفار عزمى أمين صندوق النقابة.

وأضاف أنه نتيجة لمحاولة الاقتحام، تم كسر باب مكتب النقيب بالمقر، مشيرا إلى أن النقيب السابق، حاول منع هيئة المكتب من دخول النقابة، بمعاونة المصاحبين له، وعلى إثر ذلك أجرى الأمين العام للنقابة، الدكتور صلاح النادى، اتصالا بالشرطة، التى فور علم النقيب السابق أن النقابة أخطرتها، انسحب من مقر النقابة فورا، هو ومن معه.

وأكد وكيل ثانى نقابة العلميين، أن مجلس النقابة العامة سيقف بالمرصاد لكل من يحاول التهجم على مبانى ومؤسسات نقابة العلميين، موضحا أنهم متجهون الآن إلى قسم الشرطة لتحرير محضر، وإثبات حالة لما تم من خسائر بالنقابة.

كان الدكتور صلاح النادى، الأمين العام لنقابة العلميين، قال إن الحكم الصادر من المحكمة الإدارية العليا، أوقف الدعوة لإجراء انتخابات على مقعد نقيب العلميين، والتى كان مقرر لها السبت المقبل، إلا أنه لم يتطرق إلى قرار الجمعية العمومية غير العادية والتى وافقت على سحب الثقة من الدكتور السيد عبد الستار المليجى، بصفته نقيبا.

مقالات ذات صلة