الرئيسية / أخبار هامة / أسباب الصداع في أول يوم صيام.. وطرق علاجها
الصداع

أسباب الصداع في أول يوم صيام.. وطرق علاجها

مع أول يوم رمضان يعاني الكثيرون من الشعور بصداع شديد، وهناك من يواجهون هذا الصداع بعد تناول الإفطار مباشرة.

وأكد الدكتور أحمد دياب استشاري التغذية وعلاج السمنة والنحافة، أن شعور الصائم بصداع ما قبل الإفطار مع أول يوم للصيام، له العديد من الأسباب، والتي يستعرضها في السطور التالية:

نقص الماء بالجسم، والحل في الحرص على شرب من 2_3 لتر ماء بدءا من اليوم.

نقص نسبة السكر بالدم، والحل في تناول 2 ملعقة عسل مع السحور.

انخفاض ضغط الدم، والعلاج بتناول الأدوية الخاصة بالضغط المنخفض.

نقص بعض الفيتامينات والأملاح المعدنية مثل الزنك، ولتجنب ذلك يتم تناول 3 حبات مكسرات مع وجبة السحور مع كوب زبادي.

الإصابة بالانيميا، والعلاج بتناول 2 ملعقة عسل أسود يوميا.

وعن الإصابة بالصداع بعد الإفطار مباشرة، أشار دكتور أحمد إلى أن السبب هو تناول كميات كبيرة من الأكل في وجبة الافطار، الأمر الذي يؤدي إلى اندفاع كمية كبيرة من الدم إلى جدار المعدة للمساعدة على الهضم والامتصاص، ويكون ذلك على حساب كمية الدم التي تصل إلى المخ فتسبب الإحساس بالصداع.

ولتجنب الشعور بهذا الصداع ينصح الدكتور أحمد بعدم تناول الافطار دفعة واحدة، فيجب البدء بتناول صنفا خفيفا، أو الافطار على القليل من الشوربة، أو بعض التمرات، ثم أداء صلاة المغرب، ثم استكمال الفطور.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

إصدار رواية “كماتوز” للكاتب ياسر شمخ

  كتبت هدي العيسوي يُصدر الكاتب ياسر شمخ رواية جديدة بعنوان “كماتوز”، عن دار ن …