الرئيسية / منوعات / “أنا كبيرة” قصة قصيرة .. هبة مجدي

“أنا كبيرة” قصة قصيرة .. هبة مجدي

 

أنا التي قلت عن نفسي: “أنا كبيرة جدا”

هكذا فهم الغرباء جدا .. أني متعَبة ووحيدة

وأن كلمة وقطعة شوكولاتة محلاة بونس مصطنع .. أن هذا مجد وكاف ليكون المقلب مُحكما

أنا التي ارتديت كالأطفال وابتسمت مثلهم .. ذلك لأنهم أصدقائي  .. هبة هوبة.. هكذا ينادونني.. لأني أجيد اللعب والجري وأغني “في البحر سمكة”.. أنا أخترع الألعاب أصلا .. لا يمكن أن أفعل كل ذلك برداء كبار رسمي مثلا .. لا شيء كان مُتعمد

كنت أبدأ جملي بـ : أنا أقول الحقيقة.. واتضح أن تلك هي المقدمة الكلاسيكية للكذب

قد قلت الحقيقة أنا فعلا أكبر حرفيا .. وأصغر من أن استوعب كل ذلك الهراء الذي تدعونه منطق وواقعية

هذا محض شر وعبث.. العدوى تبدأ من تلك الجملة

” كل الناس كِدة “.. ثم .. أنا مضطر أن أصبح شرير.. ثم .. أنا الآن مستمتع ……

ولكني لست مضطرة .. أبدا

 

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

شباب الصحفيين ترصد : طفرة حضارية في دسوق

رصدت جبهة شباب الصحفيين الطفرة الحضارية والنقلة الكبيرة التي تشهدها مدينة دسوق من رصف الطرق …