الرئيسية / أخبار / البيئة تتهم ” النوة” بنفوق حوت شاطيء اسكندرية

البيئة تتهم ” النوة” بنفوق حوت شاطيء اسكندرية

قال وزير البيئة الدكتور خالد فهمى أن الحوت الذي عثر عليه نافقاَ على أحد شواطيء الاسكندرية يرجح التقرير المبدئى إلى أن الحوت نفق منذ فترة وجيزة، والسبب الأرجح للنفوق هو النوة وارتفاع أمواج البحر، إلا أنه لا يمكن تحديد سبب النفوق حتى يتم الانتهاء من التقرير النهائى من قبل اللجنة المشكلة، مستبعداً أن يكون التلوث السبب الرئيسى فى نفوق.

وأضاف  خالد فهمى وزير البيئة، أنه تم تشكيل لجنة من المحميات الطبيعية ومعهد علوم البحار تحت إشراف محافظ الإسكندرية لمعرفة سبب نفوق “الحوت” ووصوله إلى شاطىء رشدى فى الإسكندرية، موضحا أنه تم أخذ عينات من الحوت لتحليلها، وسيتم تحديد سبب الوفاة بعد تشريحه.

يشار إلى أن الحوت النافق ذو الزعنفة الظهرية نوعه أنثى وعمره من 7 إلى 8 سنوات، وهو من الثدييات البحرية وموطنه الأصلى المحيط الأطلنطى، وطوله 12 مترا، أسود فى أبيض ويزن حوالى 4 أطنان، وتسببت “النوة” فى قذفه إلى الشاطئ ودخوله من مضيق جبل طارق.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

بمشاركة (صوت الشعب ) تحالف الأحزاب يختتم المنتدى السياسي وتيسير مطر يكرم المحاضرين

  اختتمت مساء أمس فعاليات المنتدى السياسي الذي نظمه تحالف الأحزاب المصرية تحت إشراف النائب …