الرئيسية / أخبار / الثقافي البريطاني يوقع اتفاقا مع مركز تحديث الصناعة لمد برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة لـ3 سنوات قادمة

الثقافي البريطاني يوقع اتفاقا مع مركز تحديث الصناعة لمد برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة لـ3 سنوات قادمة

احتفل المجلس الثقافي البريطاني ومركز تحديث الصناعة وأتحاد الصناعات المصرية بتوقيع مذكرة تفاهم جديدة مدتها ثلاث سنوات لتجديد تعاونهم في برنامج المجلس الثقافي البريطاني “تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية”.
أطلق المجلس الثقافي البريطاني برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية عام 2018، حيث عمل على تشجيع الاقتصاد الإبداعي والاجتماعي -وهو أحد مجالات التنمية الاقتصادية الذي يجمع بين الثقافة والإبداع والتكنولوجيا وريادة الأعمال –وذلك عن طريق مشاريع تعمل على تحسين حياة أفراد المجتمع المهمشين.
يأتي توقيع مذكرة التفاهم هذه للاحتفال بما حققه البرنامج خلال السنوات الثلاث الماضية وبدء رحلة جديدة مدتها ثلاث سنوات من خلال تقديم المزيد من الدعم للمشاريع التي تمكّن النساء والفتيات ، وتعزز توظيف الشباب ، وتدعم الأشخاص ذوي الإعاقة وإشراك المجموعات المُهمشة ودعم الشركات الناشئة المعرضة للخطر والتي تأثرت بظروف جائحة كورونا أو غيرها من العوائق.
بدأ اليوم بكلمات افتتاحية من أحمد فؤاد، رئيس برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية بالمجلس الثقافي البريطاني في مصر، تلتها كلمات من المهندس محمد عبد الكريم ، المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة ، وإليزابيث وايت ، مديرة المجلس الثقافي البريطاني في مصر، والمهندس خالد عبد العظيم ، المدير التنفيذي لأتحاد الصناعات المصرية.
وقالت إليزابيث وايت، مديرة المجلس الثقافي البريطاني في مصر: “يسر المجلس الثقافي البريطاني أن يرحب بتجديد شراكتنا مع مركز تحديث الصناعة واتحاد الصناعات المصرية. فإذا نظرنا إلى التعاون السابق والذي امتد لثلاث سنوات من العمل المثمر، حيث دعم البرنامج أكثر من 750 مبدعًا شابًا ،نرى ان هذا يمنحنا جميعًا الثقة في نتائج رحلتنا الجديدة معًا من الآن فصاعدًا”
واضاف محمد عبد الكريم، المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة “لقد توجت السنوات الثلاث من التعاون بين مركز تحديث الصناعة والمجلس الثقافي البريطاني، بفوز مجموعة من الشباب والشابات يشرفني حضورهم اليوم. حيث بلغت أعداد المستفيدين على مدار الثلاث سنوات الماضية إلى أكثر من 50 رائد أعمال، و60 مصمم منتجات و 300 حرفي مصري. وتنوعت أوجه الاستفاده لكافه المشاركين ما بين مسابقات تصميم وبرامج رفع قدرات وتنمية مهارات وارشاد مهني ومالي على أعلى مستوى.”
بالعودة إلى برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية تم إطلاق البرنامج في عام 2018 بالتزامن مع احتفال المجلس الثقافي البريطاني في مصر بمرور 80 عامًا. حيث عمل البرنامج مع الحكومة والأوساط الأكاديمية والشركات لدعم المؤسسات الاجتماعية والإبداعية.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

اليوم : عزاء جلال إبراهيم رئيس نادي الزمالك الأسبق بمقر النادى عقب صلاة المغرب

يقام اليوم، الأحد، سرادق عزاء المستشار جلال إبراهيم رئيس نادي الزمالك الأسبق ووالد المستشار أحمد …