الرئيسية / أخبار / النائب الأول لرئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الليبية بزيارة رسمية لقبيلة الذكيران

النائب الأول لرئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الليبية بزيارة رسمية لقبيلة الذكيران

قام السيد أحمد معيتيق النائب الأول لرئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطني بزيارة رسمية معلنة يوم الجمعة الماضي الموافق 13يوليو إلى مقر قبيلة الذكيران بجوار النصب التذكاري لشهداء و أبطال معركة منازل الذكيران التاريخية و كان فى استقباله مجموعة من أعيان القبيلة و وجهائها و عدد من شبابها في مقدمتهم شيخ القبيلة ” الشيخ علي عمر الأربد ” .
وقد استهل نائب رئيس البلاد الزيارة بوضع إكليل من الزهور و الورود على النصب التذكاري و الوقوف دقيقة صمت أعتزازا و تقديرا و قام بعدها بتلاوة سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء و الأبطال لمعركة منازل الذكيران التاريخية، .
ثم توجه للقيام بجولة رسمية تفقدية لمنارة الذكيران التعليمية و هي إحدى المؤسسات التعليمية المعتمدة في الدولة الليبية التي تقوم بالتدريس و التدريب ، حيث تجول في الفصول الدراسية و معامل الحاسوب و المكتبة الخاصة بالمنارة مستمعا لشرح وافي من مسؤولي المنارة التعليمية عن سير العملية التعليمية و مقررات المناهج الدراسية و نبذة عن الطالبات و الطلبة بالمنارة و التعليم القرآني من تحفيظ القرآن الكريم و تدريس علومه و عرض عن الدورات التدريبية بالمنارة مثل دورات محو الأمية التي تعطي في المنارة بالإضافة إلى الدورات التدريبية التنموية المتنوعة في المجالات المختلفة المجانية الممنوحة لأبناء القبيلة و للشباب الليبي بدون إستثناء و لغيرهم من الليبيين و غير الليبين من المقيمين العرب و الأفارقة في البلاد .
عقد بعد ذلك بقاعة الإجتماعات إجتماع موسع بحضور وجهاء و أعيان و مشائخ و ممثلي القيادات الشابة بالقبيلة و مسؤولي و بعض فرسان نادي الذكيران للفروسية الشعبية و بمشاركة و حضور مندوبي و ممثلي قبيلة الذكيران بالمدن الليبية في كل من مدينة طبرق و مدينة درنة و مدينة البيضاء و مدينة المرج و مدينة بنغازي و مدينة إجدابيا و مدينة سرت و مدينة زليتن و مدينة طرابلس و مدينة سبها و مدن الجفرة و مدينة الخمس و شرح فيه أبناء القبيلة للضيف أهمية دور قبيلتهم فى الدفاع عن الوطن قديما و حديثا حيث ان موقعها الجغرافي فى الأطراف الشمالية والشرقية جعلها تشغل خط الدفاع الأول عن المدينة و تتصدر معارك الجهاد ضد الأعداء الطامعين و الطغاة المتجبرين ، و شكلت مع غيرها من القبائل أروع أمثلة التضحية و الفداء و كما كانت سباقة فى مجال الجهاد فإنها الان تتقدم الصفوف للمصالحة الوطنية و الوفاق بين جميع المدن و المناطق و القبائل الليبية و تساعد على الإستقرار و محاربة الفتن و الفوضى و تنبذ الإرهاب و التطرف بكافة أشكاله المختلفة و ضد التحارب و الإستعداء بين أبناء الوطن الواحد و تدعو للسلام والمساواة بين كل الليبيين وتحارب خطاب الكراهية و العنف و الإقصاء و الإنقسام و تحرص على بناء الدولة الليبية و تساهم فى نجاح الأداء الحكومي لتحسين الخدمات للمواطنيين و تسعى دوما لدولة المؤسسات و القانون و إرساء السيادة الوطنية و القانون و العدالة و تدعو إلى ارساء دعائم الدولة الليبية و دعم حماية مقدرات و تطلعات الشعب الليبي العظيم .
ورغم ماتعانيه مناطق القبيلة من نقص فى الخدمات و البنية التحتية و الخدمات فإن ذلك لم ينقص من حماسنا ولم يفت فى عزيمتنا فنحن نؤدي الواجبات قبل المطالبة بالحقوق ونمتثل بالمثل العربي الذي يقول ( نحن قوم نكثر عند الفزع و نقل عند الطمع) .
ثم تكلم السيد أحمد معيتيق نائب رئيس الحكومة رئاسة الوزراء و شكر الحاضرين على حسن الإستقبال و الترحيب و كرم الضيافة و قال نحن نقدر دور هذه القبيلة وطنيا و نعلم كثرة عددها و إنتشارها فى شرق البلاد و غربها و جنوبها و وسطها فهى ( ” قبيلة بحجم وطن ” ) و لذلك فإننا نأمل المزيد من هذه القبيلة و نعول عليها و على غيرها من القبائل و المناطق فى بناء دولة المستقبل و إعادة البناء و الإستقرار و انتشال الوطن من كبوته و تجديد حيويته و عند نهاية الإجتماع دون نائب رئيس الحكومة الليبية كلمة بمناسبة الزيارة و الإجتماع في سجل الشرف و كبار الزوار بعدها سلم للضيف مصحف قرآن كريم و سجادة صلاة كهدية رمزية من القبيلة للسيد النائب الأول للمجلس الرئاسى لحكومة الوفاق الوطني كما تم اهداءه بعض المؤلفات و الكتب من إصدارات أبناء القبيلة أمثال الشاعر الليبي علي الفيتوري رحومة و الأديب العالمي الشهير ” الصادق النيهوم ” و المحامي فتحي تربل و غيرهم و ألتقطت في نهاية الزيارة عند مغادرة نائب رئيس الوزراء الصور الجماعية التذكارية في مشهد يعبر عن المحبة و الخير و الفرح و التفاؤل بمستقبل أفضل للبلاد بمشئية الله تعالى أمام النصب التذكاري لمعركة منازل الذكيران التاريخية التي وقعت في النزول البحري الثاني للأستعمار الفاشيستى يوم 4 فبراير 1922 .

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

“بونيلي للمحاماة” يضم مستشارين جديدين لتعزيز تواجد الشركة بإفريقيا والشرق الأوسط

  كتبت هدي العيسوي أعلن مكتب بونيلي إيريدي للمحاماة انضمام كالفين ووكر، وإزيكويل سانشيز هيريرا، …