في لقائه مع حجازي وشكري..صالح يؤكد دعم الجهود المصرية لتقريب وجهات النظر بين الليبيين

التقى المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبى، بالفريق محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وبحضور وزير الخارجية سامح شكرى وأعضاء اللجنة المصرية المعنية بليبيا، اليوم الثلاثاء، حيث تطرق إلى الأوضاع الراهنة وتطورات الشأن الليبى، والجهود المبذولة من الجانبين للتوصل إلى تسوية توافقية تستند على الاتفاق السياسى كاطار عام للحل السياسى بليبيا، وتنطلق من المخرجات التوافيقية التى أسفر عنها إجتماعات القاهرة مع الشخصيات الليبية المهتمة بالشأن العام الليبى خلال شهر ديسمبر الجاري .

شكري وصالح في اجتماع اليوم
شكري وصالح في اجتماع اليوم

وثمن صالح الدور المصرى المحايد، والجهود المبذولة لإعادة الإستقرار في ليبيا إنطلاقاً من العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين، وإنطلاقاً من الدافع الوطنى وحرص رئيس مجلس النواب الليبى على الإسراع بالخروج من حالة الإنسداد السياسى الحالية بليبيا وتماشياً مع طموحات تتطلعات الشعب الليبى العظيم بكافة أطيافه، فقد أكد على الآتى :

1-عزمه الدعوة لعقد جلسة لمجلس النواب الليبى يتم خلالها مناقشة النقاط محل الخلاف بالإتفاق السياسى المشار إليها ببيان القاهرة الصادر يوم 13 ديسمبر 2016، والعمل على تسويتها فى إطار المصلحة الوطنية العليا دون إقصاء أو تهميش وبما يضمن الحفاظ على وحدة التراب الليبى وحرمة الدم .

2- تعزيز وإعلاء جهود الشاملة، وصولاً إلى حل توافقى ليبى- ليبى بعيداً عن التدخلات الخارجية بما يضمن الحفاظ على المؤسسات الليبية الشرعية وفى مقدمتها ( مجلس النواب والجيش الليبى).

3- دعم التحركات المصرية الرامية لتقريب وجهات النظر بين الليبيين بما يساهم فى إعادة بناء هيكل الدولة الليبية ، مع دعوة المجتمع الدولى لإحترام رغبات الشعب الليبى .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.