الرئيسية / أخبار هامة / عمر بن الخطاب
عمر بن الخطاب

عمر بن الخطاب

أبو حفص عمر بن الخطاب العدوي القرشي، المُلقب بالفاروق، هو ثاني الخلفاء الراشدين ومن كبار أصحاب الرسول محمد، وأحد أشهر الأشخاص والقادة في التاريخ الإسلامي ومن أكثرهم تأثيرًا ونفوذًا.

هو أحد العشرة المبشرين بالجنة، ومن علماء الصحابة وزهّادهم. تولّى الخلافة الإسلامية بعد وفاة أبي بكر الصديق في 23 أغسطس سنة 634م، الموافق للثاني والعشرين من جمادى الثانية سنة 13 هـ.

مؤسس التقويم الهجري، وفي عهده بلغ الإسلام مبلغًا عظيمًا، وتوسع نطاق الدولة الإسلامية حتى شمل كامل العراق ومصر وليبيا والشام وفارس وخراسان وشرق الأناضول وجنوب أرمينية وسجستان، وهو الذي أدخل القدس تحت حكم المسلمين لأول مرة وهي ثالث أقدس المدن في الإسلام.

ويعتبر الفاروق عمر بن الخطاب -رضي الله عنه، وهو الخليفة الثاني بعد أبي بكر رضي الله عنهما- رائداً في الشؤون المدنية، وقد حقَّق إنجازاتٍ كثيرة؛ فعلى سبيل المثال كان أوَّل من طبَّق نظام الوزارة العامة؛ حيث تُحفَظ سجلاَّتُ المسؤولين والجنود، واحتفظ أيضاً بسجلٍّ يحتوي على الرسائل التي كان يبعثها إلى الحكَّام ورؤساء الدول، وكان أوَّلَ مَن عيَّن: صاحبُ الأحداث (رئيس الشرطة المسئولة عن الحِفاظ على النظام المدني)، وأوَّل مَن أدَّب المواطنين عندما بدأوا يُخلُّون بالنظام.

وكان عمر بن الخطاب رضي الله عنه إذا جاء رمضان يقول: “مرحبا بمطهرنا من الذنوب”.

أول مَن وحَّد الناس في صلاة التراويح، وقام أيضاً بتوسيع مسجد النبي صلى الله عليه وسلم.

 

 

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

مؤسسة (القادة ) للعلوم الإدارية تهنئ الرئيس السيسي والشعب بعيد الأضحى

هنأ الدكتور أحمد إبراهيم الشريف رئيس مجلس أمناء مؤسسة القادة للعلوم الإدارية والتنمية الرئيس عبد …