الرئيسية / أخبار / مخطط إخواني بتمويل قطري لإرباك الانتخابات الرئاسية

مخطط إخواني بتمويل قطري لإرباك الانتخابات الرئاسية

 

في فضيحة جديدة تكشف التعاون بين النظام القطري وجماعة الإخوان الإرهابية ، بدأ “مركز العلاقات المصرية الإمريكية” ومقره واشنطن وميريلاند ويديره عدد من قيادات التنظيم الدولي لجماعة الإخوان بتمويل من قطر بالتخطيط لإرباك الانتخابات المصرية التي ستجرى في مارس المقبل إذ أعلن المركز عن تنظيم ما اسماه انتخابات رئاسية موازية على الإنترنت بهدف تقويض الديمقراطية التي تشهدها مصر.

ويتردد على المركز عدد من رموز جماعة الإخوان والمنتمين إليها والهاربين من مصر بزعم أنهم ضيوف أو زوار دائمين أو مشاركين في ورش العمل والمحاضرات وأبرزهم سيف الدين عبد الفتاح وحافظ الميرازي ووائل قنديل وعبد الموجود الدرديرى.

ويتعاون المركز مع القنوات الفضائية الموالية للإخوان بتنظيم مظاهرات في مصر واختيار أماكن انطلاقها وكذلك تمويلها من خلال البيانات التى تنشرها وتوزعها في الداخل والخارج والمدون فيها أماكن المظاهرات ومواعيدها.

وعقد المركز ورشة عمل على مدار ثلاثة أيام ابتداء من 14 يناير الجاري تحت عنوان “اختيار قيادة بديلة لمصر من خلال مصر” وذلك بهدف إحداث انقسام وتفتيت للمجتمع المصري في الداخل والخارج وزعزعة الاستقرار وتصدير رسائل للعالم خاصة الرأي العام المصري أن النخبة المصرية لا تريد الرئيس السيسي وأن مصر بثقلها “الجيوسياسي” مهددة بالانفجار المجتمعى الأمر الذي يستلزم تدخل النخب المصرية وجماعات الضغط الأمريكي لإحداث التغيير فى مصر. ويخطط المركز إلى إطلاق ما اسماها ” انتخابات رئاسية موازية” واختيار مجلس رئاسي مكون من خمسة أعضاء والتواصل مع عدد من أقباط المهجر وأبناء النوبة والبهائيين ، كما سيتعاقد مع إحدي الشركات الكبرى المتخصصة في التطبيقات الإلكترونية لإجراء عملية التصويت بالانتخابات المزعومة .

 وحضر ورشة العمل عددا كبيرا من الشخصيات الإخوانية والموالية للإخوان بالإضافة إلى عدد من الطلبة المصريين في الولايات المتحدة، كما تم بث حلقة من حلقات ورش العمل على صفحة المركز في وسائل التواصل الاجتماعية “فيسبوك”.

المركز تم تأسيسه في العام 2013 ويقع مقره في واشنطن، وميريلاند بزعم التعليم والبحث وتعزيز العلاقات المصرية ـ الأمريكية وتعزيز المبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان وممارسة العدالة الاجتماعية ، ويتشكل المركز من د. صفي الدين حامد الرئيس ، ود. حامد الفقي نائب الرئيس ، طارق المصري سكرتير المركز ، د. أحمد صالح أمين الصندوق . ومن ضمن مسؤولي المركز عبد القادر مصطفى كامل الذي سبق له لقاء بعض المسؤولين القطريين بالدوحة.

ويمول المركز من قطر  وحصيلة مساهمة أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية من خارج وداخل مصر ، ومن منظمات وجهات أمريكية وأوروبية في الولايات المتحدة وخارجها ، وينظم ورش عمل ومحاضرات وندوات تحرض على النظام المصري ،  كما أنه المسؤول عن تنظيم الوقفات الاحتجاجية والمظاهرات بالولايات المتحدة في زيارات الرئيس عبد الفتاح السيسي  ، كما يصدر المركز البيانات والنداءات وينشرها في وسائل الإعلام الدولية والعربية والمحلية الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية ، وأصدر المركز عدة بيانات في نوفمبر الماضي مطالبة برحيل الرئيس السيسي وسقوط نظامه الذي وصفه بالقمعي ، وبيان آخر بهدف تأجيج الخلاف المصري الأثيوبي بشأن سد النهضة ، وزعم أن موقف مصر ضعيف وأهدر ثروتها المائية .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

المحاسب اسامة نسيم رحمة الله عليه

حزب (صوت الشعب) ينعى أمين عام محافظة الشرقية المحاسب أسامة نسيم

  القاهرة – المركز الإعلامي لحزب صوت الشعب قال الله تعالى (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ …