الرئيسية / منوعات / نخبة من المبدعين في ندوة لمناقشة مجموعة (قصص بابل المعلقة) للأديبة تغريد فياض

نخبة من المبدعين في ندوة لمناقشة مجموعة (قصص بابل المعلقة) للأديبة تغريد فياض

 

 

استضافت الجمعية الإفريقية بالزمالك٬ ندوة لمناقشة المجموعة القصصية “قصص بابل المعلقة” للشاعرة والروائية الكبيرة اللبنانية تغريد فياض ، بحضور نخبة من المبدعين من الشعراء والأدباء العرب ، وناقش المجموعة كلا من الدكتور حسن المغازي أستاذ النحو بكلية الآداب٬ والناقد شريف الجيار.

وتدور المجموعة الصادرة عن دار أفاتار للطباعة والنشر التي تملكها د. زينب أبو سنة  ، وتوزعها دار حرف للنشر والتوزيع في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2018 ، في جو واقعي مشوب ببعض الفنتازيا الخيالية في بعض القصص مثل قصص (امرأة غير معقولة- خارج الصندوق – رهان- احتفال – وحش بنكهة زهرة صبار نارية – هدية الثلج- مملكة من خيال خلف الجدار- حديقة الحيوان المعلقة- كراسة الثمانين) والمجموعة تتكلم بشكل عام عن الأحاسيس والمواقف والمشاهد العالقة في حياة البشر والتي لا يستطيع التقدم في حياته وخوض تجارب جديدة إلا بعد التخلص منها بشكل ايجابي وجميل.

 

وفي رؤيته النقدية قال الدكتور حسن المغازي: أهم جوانب ذلك العمل الأدبى تميزا، وهو(الرمز)؛ تظهر بجلاء تلك التقنية فى تلك المجموعة ، وقد صار شهيرا عنا أن (نتاج الأدباء) لابد من انميازه عن (كلام الدهماء) بستة عناصر: (صحة اللغة ، استحقاق الفكرة ، خصوبة الخيال ، عمق الإحساس، دقة التكثيف، جودة الرمز)  هذا العنصر الأخير (الرمز) ظاهر بوضوح فى جميع جنبات تلك المجموعة التي أنصح باقتنائها من معرض القاهرة الدولى للكتاب هذا الموسم .

 وتعد الشاعرة الكبيرة تغريد فياض من أبرز المثقفين في الوطن العربي إذ بات الصالون الثقافي التي يحمل اسمها أحد أهم المنابر الثقافية ليس في مصر فحسب ولكن في الوطن العربي قاطبة ما يؤهلها بجدارة للقب أيقونة الثقافة العربية .

 

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

عبد الحافظ القيسي – قصة بومضة “

كتبت هدي العيسوي تطورت وسائل التواصل الاجتماعي، وأزدادَ معّها النقاد والمحللين والكتاب، وأصبح الجمهور حائراً …