الرئيسية / أخبار / نقابة الاعلاميين تدافع عن ماسبيرو بعد الهجوم على العاملين به

نقابة الاعلاميين تدافع عن ماسبيرو بعد الهجوم على العاملين به

صوت الشعب

 

أصدرت نقابة الإعلاميين، بيانًا صحفياً، تستنكر فيه تصريحات أحد الصحفيين، الذي هاجم خلاله العاملين بماسبيرو، والذي وصفته بأنه غير لائق بالصرح العظيم.

وقال طارق سعدة نقيب الإعلاميين، إنه تابع ما تم أثير من أحد الصحفيين ضد مؤسسة ماسبيرو والعاملين لديها، ووصفهم بأوصاف وألفاظ لا تليق بهم وبهذا الصرح الاعلامى العظيم والكبير.

وأضاف سعدة في بيان له، أنه من منطلق دور النقابة الوطنى والنقابى في الدفاع عن إعلامى مصر، فإننا نستنكر هذه الأوصاف والألفاظ والتى يعاقب عليها القانون.

وتابع نقيب الإعلاميين، أن النقابة تؤكد على أن إعلامى مصر جميعاً، وخاصة التابعين للإعلام الرسمى على قدر كبير من المهنية والمسئولية، مشيدًا بدورهم فى مواجهة التحديات والمؤمرات والتى تحاك بالدولة المصرية ضد الآفاقين والخونة والعملاء.

وشدد طارق سعدة، على أن النقابة لن تتوانى على التصدى بكافة الطرق المشروعة جنائيا وتأديبا، لكل من تسول له نفسه فى إهانة إعلامى مصر، والذى هم دائما وأبدا درعا وسيفا لهذا الوطن العظيم.

يذكر أن أحد الصحفيين هاجم بعنف العاملين بماسبيرو، مدعيًا أنهم عبء على الدولة ويجب التخلص منهم، وتوفير مليارات على ميزانية البلد، مع تحويل المبنى إلى مكان استثمارى للاقتصاد، وهو مما أثار غصب واستياء جميع العاملين فى الإعلام.

عن محمد فتحي الشريف

شاهد أيضاً

مركز اعتدال يؤكد دعمه مصر في حربها ضد الإرهاب

أعرب المركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) في العاصمة السعودية الرياض، عن استنكاره وإدانته للهجوم …